أخبار

مزارعون بالحواتة يشتكون من استغلال نافذين وموظفين بالبنك الزراعي

اشتكى صغار المزارعين بمناطق الزراعة الآلية بولاية القضارف(الحواتة) من عدم مقدرتهم على تسليم محاصيلهم للبنك الزراعي، وكشفوا عن إنخفاض حاد في اسعار الذرة مما أدى إلى ارتفاع تكاليف إنتاج الجوال الواحد، في الوقت الذي انخفض سعر بيعه في السوق مما تسبب في وقوع خسائر فادحة الأمر الذي سيعرض كثير من المزارعين للسجون.

وانتقد المزارعون طرح الحكومة أسعار تشجيعية بواسطة البنك الزراعي مما فتح باباً واسعاً للفساد، واتهموا مجموعة من كبار الموظفين والتجار والنافذين بتشكيل تحالف يقوم باستغلال المزارعين.

وقال المزارعون: نشط هذا التحالف في شراء كميات كبيرة من الذرة بأسعار زهيدة ، مستغلاً الظروف الحالية لصغار المزارعين ، واعتبروا ذلك استغلالاً لهم.

وفي ذات السياق كشف المزارع محمد علي مصطفى وفقاً للجريدة، كشف عن شروع تحالف التجار في شراء كميات كبيرة من الذرة وتسليمه (توريده عينياً) للبنك الزراعي بفارق سعر يفوق الـ(١٢٠) جنيه، وأردف :التجار يكنزون المليارات على حساب صغار المنتجين الذين لم يتمكنوا من توريد محاصيلهم بسبب تواطؤ كبار الموظفين بالبنك مع ذلك التحالف.

الخرطوم: (كوش نيوز)

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى