أخبار

“الغذاء العالمي” يستأنف نشاطه بالنيل الأزرق بعد توقف 8 سنوات

أعلن برنامج الغذاء العالمي الأربعاء، عن ضربة البداية في توزيع الدعم الإنساني الواصل براً عبر دولة جنوب السودان لضحايا الصراع والفيضانات بالنيل الأزرق. وقال البرنامج  بأن “هذه هي المرة الأولى منذ عام 2011 التي تمكن فيها أحد الموظفين من دخول هذه المنطقة”.

وقال المدير التنفيذي لبرنامج الغذاء العالمي، ديفيد بيزلي، عقب زيارته لمنطقة (يابوس) في النيل الأزرق “هذا يوم جديد في السودان الجديد، حكومة سودانية تعترف بقيمة وكرامة شعبها، أينما كان”.

وأضاف بيزلي في تغريدة نشرها الأربعاء على حسابه في “تويتر” إنه إذا واصلت الحكومة السودانية هكذا عمل وتعاونت مع المجتمع الدولي، فإن ذلك بشرى بسلام ومستقبل أفضل للسودان وأطفاله.

وقال بيسليبحسب الشروق –  “إذا واصلنا العمل معاً لبناء السلام، فيمكن لجميع أطفال السودان أن يتطلعوا إلى مستقبل أكثر إشراقاً”.

ووصف زيارته لمنطقة (يابوس) وهي منطقة تابعة للحركة الشعبية -شمال بولاية النيل الأزرق، بأنه كان يوماً رائعاً في السودان، في الثلاثاء توجهنا من الخرطوم إلى يابوس وهي أول زيارة لفريق برنامج الأغذية العالمي القادم من جنوب السودان، وقد جلبوا الغذاء والدواء من الجنوب براً.

مشيداً بأدوار رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني، الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، والفريق أول محمد حمدان دقلو، ورئيس الوزراء، الدكتور عبدالله حمدوك، ورئيس الحركة الشعبية شمال، عبدالعزيز الحلو.

الخرطوم (كوش نيوز)

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى