وزير الشئون الدينية: سيبدع إمام المسجد براتب مجز أما براتبه الضعيف سيتحدث عن ” أركان الوضوء والنكاح”

وزير الشئون الدينية:  سيبدع إمام المسجد براتب مجز  أما براتبه الضعيف سيتحدث عن ” أركان الوضوء والنكاح”


طالب وزير الشئون الدينية والأوقاف ” نصر الدين مفرح” بضرورة وضع مسألة حرية الانتقال من دين إلى دين آخر بصورة واضحة في الدستور بعد المؤتمر الدستوري العام في خواتيم الفترة الانتقالية.

وعدَّدَ مفرح في مؤتمر ” تعزيز وحماية حرية الدين أو المعتقد في السودان”  يوم السبت بفندق القراند هوليداي فيلا بالخرطوم، عدداً من الآيات التي تشير إلى حرية المعتقد الديني، مشيراً إلى أن الحرية مبدأ قرآني أصيل.

وقال إن وزارته تهتم بكل الأديان سواء أكانت مسيحية أو يهودية أو كجور أو حتى أوثان، لجهة أنها وزارة الشئون الدينية وليست الإسلامية، لتكون المواطنة هي أساس للحقوق والواجبات، بحسب “خرطوم ستار”.

 

وأضاف أنّ الاختلاف من صميم عمل البشر لقوله تعالى في آيات كثيرة منها أية تؤكد على استمراريتها لابتدائها بفعلٍ مضارع ( ولا يزالون مختلفين).

وانتقد “مفرح” المرتب الضعيف لمؤذني المساجد وأئمتها إذ لا تتجاوز مبلغ (٢٥) جنيهاً للمؤذن و(٥٠) جنيهاً للإمام تُعطى لهم كل سبعة أشهر، وهي في الأساس غير مدرجة تحت لوائح الخدمة المدنية.

وأردف أن الإمام إذا وجد مرتباً مجزياً يستطيع أن يُبدع في الخطبة، أما بهذا المرتب الضعيف فيأتي ليتحدث عن أركان الوضوء وشروط النكاح الصحيح، منادياً في الوقت ذاته بضرورة وضع معاينات للأئمة مثلهم مثل الأطباء والمهندسين وغيرهم.

وأكد الوزير أن وزارته ستقوم بالرفع من قدرة الأئمة والقساوسة، وتطوير القوانين لتكون متجددة، لكنه طالب المجتمع بالصبر على الحكومة حتى تستطيع أن تقوم بواجباتها على الوجه الصحيح.

الخرطوم (كوش نيوز)

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.