تصريحات هامة للقيادي “مدني عباس” عن الثورة السودانية

تصريحات هامة للقيادي “مدني عباس” عن الثورة السودانية


قال المتحدث باسم قوى إعلان الحرية والتغيير، مدني عباس مدني، إن السودان الآن ينتقل لمرحلة جديدة تتشكل فيها مستويات السلطة المختلفة، بعد أن عاش أكثر من 4 أشهر في ظل غياب للسلطة المدنية أو أي سلطة سوى سلطة المجلس العسكري.

 

وأضاف “مدني”، بحسب فضائية “إكسترا نيوز”، أن تشكيل مستويات السلطة المختلفة من مجلس للوزارء ومجلس للسيادة ومجلس تشريعي سيؤسسان لمراحل أخرى من أهمها نشر السلام، موضحا أن الثورة السودانية قد مرت بمراحل مختلفة، ومرور الأيام يزيدها الكثير من النضج، منها العمل على السياسات البديلة لمعالجة الأزمات المختلفة لبناء نظام جديد، سواء كان اقتصاديا أو خدميا.

 

وأكد المتحدث باسم قوى إعلان الحرية والتغيير، أن الوثيقة الدستورية هي ما ساهم في النقاش الذي تم عقب سقوط نظام البشير، وهو الذي استند بشكل أساسي إلى تصور لفترة الانتقال من قبل “الحرية والتغيير”، مشيرا إلى أن تجارب الانتقال الفاشلة التي وقعت مع الثورات التي شهدتها السودان عبر تاريخها أهلت الموجودين على الساحة الحالية بقدر أكبر من النضوج والتفهم واستيعاب التجارب الفاشلة السابقة والانتقال لنظام ديمقراطي نسعى لجعله حقيقة على الأرض.

 

الخرطوم (كوش نيوز)

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.