(الثورية): التوقيع النهائي على (الدستورية) دون تضمين السلام خطأ إستراتيجي

(الثورية): التوقيع النهائي على (الدستورية) دون تضمين السلام خطأ إستراتيجي


قطع المتحدث باسم الجبهة الثورية أسامة سعيد بأن الذهاب للتوقيع النهائي على الوثيقة الدستورية دون تضمين وثيقة السلام خطأ إستراتيجي، واصفاً في تعميمه اليومي (المختصر المفيد) أن ما يجري في القاهرة تعنت غير مبرر.

 

ومستنكراً في الوقت ذاته وجود عدد كبير من الوسطاء لذكر اسم “الجبهة الثورية” بجانب الحركات المسلحة الأخرى في الوثيقة. وأضاف: الجبهة الثورية مكونة من حركات مسلحة وتنظيمات سياسية، ومحاولات الفصل بينهما امتداد لعقلية النظام البائد.

 

 

وأكد أسامة بحسب صحيفة الدار، أن قضية شرق السودان يجب مناقشتها في المكان الذي تناقش فيه قضية دارفور والمنطقتين، وأضاف: السلاح حملناه مثلنا مثل الآخرين، منوهاً إلى أن الحراك الشعبي والسياسي المرتقب في شرق السودان سوف يحدد مصير ومستقبل شرق السودان.

الخرطوم (كوش نيوز)

 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.