عودة ملكية مصنع البصل بكسلا لحكومة الولاية

عودة ملكية مصنع البصل بكسلا لحكومة الولاية


وقع والي ولاية كسلا المكلف اللواء ركن محمود بابكر همد، اتفاقاً أنهى الشراكة بين الولاية ومدير شركة سلا العالمية عبدالرحمن محمد السلاوي، تم بموجبه أيلولة ملكية مصنع البصل بكسلا لشركة تكروف للولاية بكامل ملحقاته.

 

ووقع إنابة عن الولاية مدير الموازنة إبراهيم عمر الحسن ممثلاً لوزارة المالية، فيما وقع السلاوي الذي يمتلك نسبة 51 بالمئة من أسهم المصنع عن جانب المصنع.

وامتدح الوالي دور السلاوي ومبادرته الكريمة في إنهاء الشراكة مع الولاية وإعادة ملكية المصنع للولاية.

 

وأشار إلى الفوائد التي يمكن أن تتحقق من إعادة تشغيل المصنع بعد القيام بالترتيبات اللازمة في هذا الجانب.

 

وكشف مدير الإدارة القانونية بالولاية يوسف علي أحمد، بحسب الشروق – عن أنه وبموجب الاتفاق ستنقضي الدعاوى كافة المرفوعة ضد الولاية بخصوص المصنع، وأصبحت الولاية تمتلك حق التصرف والتشغيل وأي نوع من الاستثمار.

وأشاد بدور الوالي وجهده واهتمامه البالغ منذ توليه مهام الولاية بعودة ملكية المصنع للولاية.

 

وقدم التهنئة لمواطني الولاية بهذا الإنجاز الذي سيكون له مردود اقتصادي واجتماعي كبير للولاية في القريب العاجل.

وأشار مدير إدارة الموازنة بالولاية إبراهيم عمر الحسن ممثل وزارة المالية، إلى الأضرار التي لحقت بقطاع المزارعين والعاملين جراء توقف المصنع منذ العام 1998.

 

ولفت إلى المكاسب الاقتصادية على الولاية من تشغيل المصنع والاستفادة من الإنتاج الزراعي لتجفيف جميع أنواع الخضروات وتصديرها، مما يدر عوائد مالية كبيرة للولاية.

 

وتطرق إلى الخطوات التي سيتم اتباعها لتشغيل المصنع وتحقيق الفوائد الاقتصادية والاجتماعية على مستوى الولاية.

من جانبه، أوضح السلاوي أن الخطوة تعتبر بداية للتعاون مع الولاية في عدد من المشاريع وتأتي أيضاً هدية للشعب السوداني وإكراماً لمواطني ولاية كسلا بمناسبة الاتفاق الذي تم بين المجلس العسكري الانتقالي وإعلان قوى الحرية والتغيير، وأكد تقديم كل مايمكن من إعادة تشغيل المصنع.

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب



اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.