مجلس الأحزاب يثمن الاتفاق بين العسكري والتغيير

مجلس الأحزاب يثمن الاتفاق بين العسكري والتغيير


اعتبر مجلس أحزاب الوحدة الوطنية الاتفاق بين المجلس العسكري والحرية والتغيير خطوة مهمة ستنعكس على عملية الاستقرار السياسي وسيكون لها ما بعدها .

وبحسب سونا أكد الأمين العام للمجلس عبود جابر سعيد، ثقة المجلس في هذا الاتفاق كونه يقود إلى فترة انتقالية بين الشركاء السياسيين تمكن من وضع دستور محكم بناء على الدستور الانتقالي لعام 2005م حتى يتم التوافق على دستور دائم قريبا. ودعا الطرفين إلى تجاوز نقطة الخلاف المتعلقة بالحصانات باعتبار أنها لا تحجب تطبيق العدالة وفقا للقوانين الوطنية ( المدنية والجنائية ).

وجدد عبود موقف المجلس الداعم لعدم إقصاء أي قوى سياسية باعتبارها أذرع سياسية يقع على عاتقها تعهدات وواجبات وطنية كبيرة يترتب عليها تشكيل مؤسسات الفترة الانتقالية بطريقة عادلة..

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب



اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.