العدل والمساواة تأسف لأحداث ساحة الاعتصام

العدل والمساواة تأسف لأحداث ساحة الاعتصام


أعربت حركة العدل والمساواة جناح الوحدة الوطنية عن أسفها للأحداث التي جرت مساء أمس بساحة الاعتصام  بالقيادة العامة التي راح ضحيتها نفير كريم من أبناء الوطن الواحد.

وحذر أمين أمانة العلاقات الخارجية والاتصال بالحركة العقيد حسن عبدالله مبروك في تصريح  بحسب (سونا)  من ما اسماها بخيوط العنكبوت التي تسعى لإحداث الفتة والتفرقة  بين القوات المسلحة والدعم السريع والقوات النظامية الاخرى من جانب وبين المعتصمين بساحة القوات المسلحة من جانب آخر، داعيا إلى أخذ الحيطة واليقظة وتفويت الفرصة على المتربصين بأمن وسلامة الوطن والمواطن.

وترحم مبروك على شهداء من القوات المسلحة والثورة الذين قدموا ارواحهم فداءً للحرية والديمقراطية، معلناً عن دعم ومساندة حركتهم للقوات المسلحة وقوات الدعم السريع حماية لأمن وسلامة البلاد ، ودعا جميع حاملي السلاح للانضمام لركب السلام والعودة إلى أحضان الوطن من أجل بناء وتعمير السودان.

الخرطوم (كوش نيوز)

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.