تفاصيل أبشع جريمة قتل شهدتها الخرطوم فى رمضان

تفاصيل أبشع جريمة قتل شهدتها الخرطوم فى رمضان


شرعت مباحث فرعية الخرطوم في التحقيق لكشف الغموض عن ملابسات جريمة قتل بشعة شهدتها ولاية الخرطوم وتم اكتشافها ظهر أمس بحي اللاماب .

 

وقالت مصادر مطلعة إن الشرطة عثرت على الجثة التي كانت ملفوفة بكميات من الأقمشة وعليها آثار ملح الطعام وكانت ملقاة داخل خور حي غزة الواقع بشارع إبراهيم شمس الدين قرب طلمبة المقرن بمنطقة اللاماب، وكان بلاغاً تقدم به مواطن أفاد بأن هنالك روائح كريهة تنبعث من الخور وعلى ما يبدو أنها جثة وعلى الفور تحركت قوة من الشرطة بقيادة مدير مباحث الخرطوم ورئيس قسم اللاماب وفرعية المباحث وقوة من الانقاذ النهري لانتشال الجثة من داخل مصرف به كميات من المياه وتم انتشال الجثة من داخل الخور .

 

وحسبما نقلت مصادر فإن الجثة كانت متحللة تماماً بفعل الملح الذي كان يغطيها ويغطي منطقة الرأس وبقية أجزاء الجسد حيث يبدو أن الجناة استخدموا الملح لتسهيل عملية تسلخ الجلد وبالفعل فإن الجثة كانت متحللة تماماً وقد تسلخ الجلد وتفسخ عن الجسد وفقدت ملامحها تماماً وبات من الصعب التعرف على صاحبها .

 

ونقلت مصادر أن الجثة تبدو لرجل ما بين الاربعينيات والخمسينيات من العمر وأنه كان يرتدي جلابية بيضاء وملابس داخلية متوسط الطول وتلاحظ أن الجثة تم لفها باحكام وكثافة باعداد كبيرة من الملاءات والستائر لفافة تلو الأخرى كما ان رأسه تمت تغطيته بالملح كاملاً قبل أن يلف بستائر ثقيلة لعدة لفافات تليها لفافات ملايات من الخامة الثقيلة، ونسبة لتفسخ الجسد وتحلل الجثة تعذر معرفة ما إذا كان صاحبها قد تم طعنه او قتله خنقاً واحيلت الجثة للمشرحة بعد انتشالها بواسطة قوات الانقاذ النهري .

 

وتعد الجريمة من الجرائم البشعة والغامضة، إلا أن مراقبون يرون أنها ربما كانت بدافع الانتقام وأن مرتكبها ربما كان قريباً منه بدليل أنه استخدم الملح لاضاعة الملامح وحتى يصعب العثور على بصمات صالحة، وفي السياق وبحسب صحيفة الإنتباهة، لازال صاحب الجثة حتى الآن مجهولاً وشرعت الشرطة في مراجعة سجلات المفقودين والذين ابلغت اسرهم عن خروجهم وعدم عودتهم إلى المنازل لمطابقة مواصفاتهم مع مواصفات الجثة وشرعت المباحث في التحقيق.

 

الخرطوم (كوش نيوز)

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.