“حسناء ” آلاف الدعوات بالشفاء، وثلاث رحلات عمرة هدية لها

“حسناء ” آلاف الدعوات بالشفاء، وثلاث رحلات عمرة هدية لها


لم تكن تعلم “حسناء”حافظة كتاب الله، كريمة الداعية الإسلامي محمد هاشم الحكيم، أن القدر يُخبي لها إبتلاءً مفاجئا لها ولأسرتها الكريمة وهي في نضارة عمرها وزهرة شبابها، لتصحو على زغللة في العينين ينصحهم الطبيب بمقابلة اختصاصي مخ وأعصاب، بحسب ما نقل محرر “كوش نيوز”.

يقرر بعدها الاختصاصي إجراء عملية جراحية في الرأس لشفط مياه متجمعة، وتخرج من العملية الاولى بالسلامة في انتظار جراحة اخرى يجب ان تجرى خارج السودان.

وتدوال عدد من رواد مواقع التواصل مقطع فيديو حزين تطلب فيه من الجميع الدعاء لها بالشفاء، معبرة عن رضاها بما ابتلاها به الله، موصية يالحرص على مداومة قراءة كتاب الله الذي يأتي شفيعا لأهله يوم القيامة.

وعلق الآلاف بالدعاء متمنين لها عاجل الشفاء، وقدمت لها ثلاث عمرات لبيت الله الحرام قدمت لها من أشخاص لا تعرفهم، وقال والدها: “ماذا صنعت يا حسناء لتعمك هذه المحبة اكثر من ثلاث عمرات في الحرام قدمت لك اليوم ممن لا تعرفيهم
شفاك المولى وعافاك”.

ولازالت الأسرة تكابد مع القمسيون الطبي لرحلة علاج قد تطول نصحها بها الأطباء خارج السودان.
الخرطوم (كوش نيوز)

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.