تراجع مخيف لنجومية النصري بعد مواقفه (المخذلة) تجاه الثورة

تراجع مخيف لنجومية النصري بعد مواقفه (المخذلة) تجاه الثورة


 

أبدى عدد كبير من جمهور نجم الطمبور محمد النصري عن خيبتهم الشديدة عن مواقفه التي وصفوها بالمخزية أثناء الحراك الجماهيري الذي توج بثورة الشباب ، وقالوا إنهم كانوا يتوقعون منه أن يكون أكثر إيجابية ويدعم الشباب في حراكهم خاصة أنه كونه أكثر المطربين الذين رددوا أشعار الشاعر المناضل محمد الحسن سالم حميد .

 

ولفت أبو ذر الكدرو بحسب صحيفة المجهر أحد محبي نجم الطمبور أن النصري أثبت أنه لا يستحق تلك النجومية الكبيرة ولا يستحق ذلك الالتفاف الكبير من الجمهور تجاهه ، لأنهم لم يجدوه بجانبهم في أحد المواقف ، من جهته ذهب يوسف السيد أحد المتيمين بالنصري أن فنان الطمبور خذلهم كجمهور ، مبيناً أن المضامين التي تحملها أغنيات الراحل حميد والتي طالما تغنى بها النصري كانت تحتم عليه مناصرة الشباب في ثورتهم التي استمرت أربعة أشهر لم يكن للنصري أي حضور فيها ، ومضى السيد إلى مخاطبة الجمهور بوجوب مقاطعة حفلات النصري خلال الفترة القادمة .

 

الخرطوم (كوش نيوز)

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.