توقف عملية البيع والشراء في سوق العقارات

توقف عملية البيع والشراء في سوق العقارات


على الرغم من الانخفاض الكبير الذي شهدته أسعار الدولار خلال الأيام الأخيرة حيث بلغ سعره 48 جنيهاً، لم تشهد أسعار العقارات انخفاضاً ملحوظاً وانما هنالك استقرار الأسعار. ونفى عدد من السماسرة حدوث المزيد من التراجع خلال الأيام القادمة حيث أوضح التاجر محمد عثمان أن الأسعار بمنطقة جنوب الخرطوم لم تشهد أي انخفاض وقال إن سعر المنزل المسلح بمساحة 350 متر بلغ 14 مليوناً أما العادي بمساحة 350 متر بلغ 12 مليون جنيه أما سعر المنزل بأعمدة فتراوح بين 3-4 مليون جنيه مشيراً إلى أن سعر قطعة الأرض المميزة تتراوح ما بين 3,5-4 مليون جنيه أما العادية فيتراوح سعرها ما بين 2-2500 مليون لافتاً إلى أن سعر القطعة المميزة على الشارع الرئيسي بمساحة 400 متر بلغت 11مليون جنيه، وقال إن الأسعار ثابتة نافياً أن يكون انخفاض الدولار له تأثير على الأسعار.

فيما أكد التاجر عادل علي ، صاحب عقارات بمنطقة أم درمان، بحسب صحيفة الصيحة أن الأسعار مستقرة خلال الفترة الأخيرة، فيما شهدت ارتفاعاً خلال الأيام الماضية مشيرًا لانعدام المعروض لدى التجار وعزا الأمر للفترة الانتقالية التي وصفها بعدم الاستقرار بالنسبة للدولار مما أدى لتخوف عدد كبير من المواطنين والتجار من عملية البيع تفادياً للخسارة المالية وأوضح أن سعر العقار بالثورات من الحارة الثانية للسابعة للعادية تراوح بين 3,5-4 مليون جنيه أما العقار المسلح فتراوح بين-4 -5- 8 ملايين جنيه لافتا إلى أن سعر العقار بالأعمدة بلغ 8 ملايين جنيه.

الخرطوم (كوش نيوز)

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.