سلوا روضة !!

سلوا روضة !!


*والعنوان ليس من وحي أفكاري..
*وإنما استلهمته من رائعة (أنا أم درمان)..
*وهي للرائعين غناءً وشعراً ؛ أحمد المصطفى…وعبد المنعم عبد الحي..
*ومن أروع ما فيها هذا المقطع :
فخير بنيك يا سودان مني…سلوا الحادي سلوا الشادي المغني..
*أما روضة هذه فهي من آخر الوزراء المضافين إلى (حكومة الكفاءات)..
*أو دعونا نسمها هكذا…ما دام أهلها اختاروا لها هذا الاسم..
*فما أسهل الأسماء…والمباني – عندنا – وما أصعب البناء…والمعاني..
*وكم من مبنى جميل…باسم أجمل ؛ في بلادنا..
*وكم هي فارغة من أي معانٍ ؛ هذه المباني والأسماء…ودونكم برلماننا مثالاً..
*ونعود إلى عبارة (خير بنيك) هذه قبل أن نسل…أو نسأل..
*ومعروف في كل الدنيا أن أي حزب حاكم – أو مشارك – يختار خير بنيه..
*يختارهم للوزارات…والسفارات…والمهمات..
*طيب ؛ كم من أخيار في الحزب الوطني الحاكم اُختيروا خلال عامين فقط؟..
*هل منكم من يذكر أسماء هذه الحكومات…وأسماء وزرائها؟..
*يستحيل طبعاً ؛ ليس لأنها حكومات كثيرة…ووزراءها أكثر ؛ وحسب..
*وإنما لأنها جميعها فاشلة…وهم جميعهم فاشلون..
*ولا أعني محاولة تذكر وجوه الوزراء هؤلاء…ولكن نسبة كل منهم لوزارته..
*فالوجوه واحدة ؛ ويجري تدويرها بين يدي أي حكومة جديدة..
*فالذي يفشل في الزراعة – مثلاً – يتم تجريب حظه في الري والموارد المائية..
*فإن فشل في هذه أيضاً يُقال ربما حظه في الطاقة..
*وهكذا يظل الفشل ملازماً لحكوماتنا المتعاقبة كافة…فالفاشل – وزارياً – لا ينجح..
*وحكمة ربنا أن الأحزاب المتحالفة تفعل الشيء نفسه..
*لا تختار إلا الفاشلين لشغل مناصب الوزراء…أو ربما هم (الأنجح) في نظرها..
*والنتيجة أن الشعب المسكين هو من يدفع ثمن هذا الفشل..
*فشل وزراء الوطني…ومواليه…وتابعيه…وتابع تابعيه…ومن تبعهم بإذعان..
*ويبقى سؤالٌ من قبل سؤالنا الختامي المنوه إليه..
*هل هؤلاء هم (أنجب) من (أنجب) رحم الوطني…وأرحام أحزاب الموالاة؟..
*قطعاً لا ؛ فهناك الكثيرون من ذوي الكفاءات فيها..
*ولكن على أي محك تمحيصي – إذن – يتم اختيار هؤلاء فقط…دون سواهم؟..
*ثم الاصرار عليهم ؛ تشكيلاً إثر تشكيل؟…وعاماً بعد عام؟..
*لست أدري ؛ ولا أظن أن هناك من الشعب من يدري..
*فقط الذي ندريه – ونقسم عليه – أن الفاشلين باتوا قدراً محتوماً على السودانيين..
*وآخر تشكيل حكومي قيل لنا أنه من أجل (الإنقاذ)..
*وأن حكومة إيلا – للسبب هذا – سُميت حكومة الكفاءات…ووداعاً للأزمات..
*فإذا بالأزمات باقية كما هي…ومنها ما ازداد سوءاً..
*فهل هؤلاء – ونسأل باسم السودان – هم خير بنيك أيها الحزب الوطني الحاكم؟..
*سلوا الشادي المغني..
*سلوا روضة !!.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.