الكاروري: مجزرة نيوزيلندا أصابت المسلمين بالصدمة

الكاروري: مجزرة نيوزيلندا أصابت المسلمين بالصدمة


قال الأمين العام لهيئة علماء السودان إبراهيم الكاروري، الأحد، إن مجزرة نيوزيلندا العنصرية الإرهابية التي راح ضحيتها أكثر من 50 قتيلاً من المسلمين برصاص إرهابي، أصابت الأمة الإسلامية بالصدمة وألقت بظلالها السالبة على قيم التسامح الديني في العالم .

وأضاف الكاروري،  أن هذه المجزرة لا تنفصل بأي حال من الأحوال عن مجازر ومذابح إسرائيل في فلسطين، موضحاً أن مفردة إرهاب منذ الحروب الصليبية إلى هذه المذبحة ظلت تعبر عن حالة الخبث والمكر والدهاء التي اتصف بها صناع السياسة الصهيوصليبية.

وأبان أن هذه السياسة قد وظفت هذه المفردة التي لم يعرف لها معنى أو مواصفات في قاموس اللغة الغربية كمسوق فكري ومبرر قانوني لارتكاب أفظع الجرائم في حق المسلمين.

وبحسب شبكة الشروق  أكد أن هذه الكلمة قد حققت لصناع السياسة الصهيوصليبية ما لم تحققه ترسانة الأسلحة المعدة أصلاً لهزيمة المسلمين، مبيناً أن هذه المفردة قد منحت أميركا الحق في تدمير العراق وحصار السودان وقصف أفغانستان وضرب الصومال، مبيناً أن الآلة الإعلامية الغربية استطاعت تحويل أي فعل من مسلم حتى وإن كان حادث حركة عارض إلى فعل إرهابي مجرم، مطالباً الأمة الإسلامية بالاستيقاظ من غفلتها والانتباه لما يحاك ضدها.

 

 

الخرطوم(كوش نيوز)

 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.