العثور على طفل حياً بعد مكوثه أربعة أيام داخل بئر ببربر

العثور على طفل حياً بعد مكوثه أربعة أيام داخل بئر ببربر


في حادثة غريبة وصفها أخصائي الأطفال الشهير بعطبرة الدكتور حسن سليمان بالمعجزة، تم العثور على الطفل عيسى الصادق داخل بئر مهجور بمنزل الأسرة وهو حي بعد اختفائه لمدة أربعة أيام .

 

وذلك بمنطقة النبوية جنوب محلية بربر. وتعود التفاصيل إلى اختفاء الطفل عيسى الصادق البالغ من العمر ثلاث سنوات وثلاثة أشهر عندما كانت الأسرة مشغولة في وفاة جده لامه .

 

وهبت منطقة النبوية عن بكرة أبيها تبحث عن الطفل ومنذ نهار  الثلاثاء لم يتم العثور عليه إلا منتصف نهار الجمعة داخل بئر مهجورة في المنزل وذلك بعد إصرار من إحدى خالاته بضرورة فتح البئر وتقول والدته الأستاذة إقبال  فقدنا الأمل في العثور عليه .

 

حتى جاء نهار الجمعة والشمس في كبد السماء حيث جاءت إحدى خالاته و أشارت علينا أن نبحث عنه داخل بئر مهجورة بالمنزل كانت في السابق منبعاً للمياه وجفت ولكن استبعدنا الأمر في البداية نسبة إلى أن البئر مغطاة بإطار وعليها (طشت) وعليهما طوبة كبيرة الحجم وبعد إصرارها قمنا بإزاحة اللستك و الطشت فظهرت أرجل ابني عيسى فنزل أحد الرجال داخل البئر فوجد عيسى بداخلها فتم أخراجه و أسرعنا به صوب مستشفي عطبرة .

 

وبالفحص أتضح أنه يعاني من التهاب بالكلي ونقص حاد في السوائل وبحمد الله تم التعامل معه بصورة طبية ممتازة حتى تحسنت حالته وصار يتكلم كما كان وبحمد الله لم يصب جسمه بجروح تذكر إثر السقوط داخل البئر.. وفجرت الأم المفاجأة وهي تقول كان عيسى يرتدي بجامة برتغاليه وعند العثور عليه في البئر وجدوه كما ولدته ولم يعثروا على البجامة داخل البئر.

 

وقال اختصاصي الأطفال بحسب صحيفة الدار حسن سليمان والذي تصادف وجوده في العنبر متابعاً للحالة ذكر بأن ما حدث معجزة و أن عدم شرب طفل في سنه للماء كل هذه المدة كفيل بأن يؤدي بحياته للموت.

 

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب



اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.