طالع تعليقات رواد مواقع التواصل “الطريفة” بعد ترشح “بوتفليقة” لدورة خامسة وهو على “كرسي متحرك” إثر إصابته بجلطة دماغية

طالع تعليقات رواد مواقع التواصل “الطريفة” بعد ترشح “بوتفليقة” لدورة خامسة وهو على “كرسي متحرك” إثر إصابته بجلطة دماغية


أصيب عدداً من رواد مواقع التواصل الإجتماعي بالدهشة، من ترشح الرئيس الجزائري “عبدالعزيز بوتفليقة” لدورة رئاسية خامسة، رغم ظروفه الصحية، وتنقله على كرسي متحرك.

 

 

فجاءت التعليقات على الخبر الصادم لعدد منهم كالآتي : “اقترح بقاء الرئيس مدى الحياة و تغيير الشعب كل 5 سنوات !”، ” جاء هذا الاعلان بعد وفاة طبيب بوتفلقة بعد صراع طويل مع مرض الرئيس”.

 

 

“يمكن حالف يمين ما يترك الكرسي”، “هل عنده علم إنه ترشح؟”، “من المصاب بجلطة دماغية بوتفليقة أم الشعب”، ” توفي المرض بعد صراع طويل مع بوتفليقة”، وتساءل أحدهم: ” أين العلة في الشعب أم في بوتفليقة؟”.

 

 

 

وكان الائتلاف الحاكم بالجزائر، قد رشح بوتفليقة رسمياً لولاية خامسة، وتشكك المعارضة الجزائرية في قدرة بوتفليقة على الحكم بسبب تدهور حالته الصحية، وطالبته بعدم الترشح، وهو ما ترفضه الموالاة التي تقول إنه قادر على الحكم.

 

 

وتعرَّض بوتفليقة 81 عاماً، لجلطة دماغية، في أبريل 2013، أفقدته القدرة على الحركة وحتى إلقاء خطابات على مواطنيه، رغم أنه يظهر في التلفزيون الحكومي بشكل مستمر، وهو يستقبل مسؤولين في الدولة وضيوفاً أجانب، على كرسيه المتحرك.

 

 

 

وقال “بوتفليقة” في خطابه للشعب الجزائري، يوم الأحد، ” خدمة الجزائر ستخفف عني صعاب المرض ”
الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب



اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.