نائب برلماني أسبق يدلي بشهادته في قضية مدير محطة كهرباء “النهود”

نائب برلماني أسبق يدلي بشهادته في قضية مدير محطة كهرباء “النهود”


كشف خبير إداري ونائب برلماني أسبق، مدير بالهيئة السودانية للتوليد الحراري، بمعلومات مثيرة في محاكمة مدير محطة كهرباء النهود، ومهندس ميكانيكي بخيانة الأمانة والاستيلاء على كيبول كهربائي متبقي المشروع، وقال أمام محكمة جرائم الفساد ومخالفات المال العام برئاسة القاضي “رافع محمد عبد النور” أمس، إنه تحرى مع المتهم الاول مدير المحطة فيما يتعلق بموضوع تصديقه الكيبول للمتهم الثاني ووجد أن الكيبول موضوع الاتهام عبارة عن متبقي مشروع وليس عهدة، وأن ما قام المتهم الأول به من تصديق هو عرف سائد في العمل الإداري داخلياً وخارجياً في محطات وفروع الهيئة السودانية للتوليد الحراري بالبلاد.

مؤكداً أن هذا الفعل يتم لاستقرار الموظفين أو المؤسسات التي تخدم المجتمع المدني الذي يحيط بالمحطة، وأن موقف المتهم الأول حسب العرف السائد لديهم سليم، ولكن ليست هنالك لوائح تسمح له بالتصديق للأشياء التي تكون عهدة للمحطة.

وأكد الشاهد الثاني مدير إدارة المحطات الخارجية بحسب صحيفة المجهر أن السلطة التقديرية متروكة لمدير المحطة في الأشياء خارج العهدة وينوب عن المدير العام للهيئة في أي ولاية بالسودان، وأن ما قام به المتهمان سليم حسب العرف.

الخرطوم (كوش نيوز) .

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب



اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.