تفاصيل موجة مظاهرات جديدة في السودان دعا لها “تجمع المهنيين السودانيين”

تفاصيل موجة مظاهرات جديدة في السودان دعا لها “تجمع المهنيين السودانيين”


شهدت بعض مدن السودان “اليوم الخميس” موجة تظاهرات شعبية مناهضة للنظام السوداني، بينها بعض أحياء العاصمة الخرطوم، وذلك في استجابة لدعوة أطلقها تجمع المهنيين السودانيين للتظاهر تحت اسم “مواكب التنحي”.

 

 

وقال شاهد من رويترز وشهود آخرون إن الشرطة أطلقت الغاز المسيل للدموع على محتجين في حي بري بالخرطوم وفي بحري شمال العاصمة.

 

 

كما خرجت احتجاجات في عدة مناطق في مدينة أم درمان ومدينتي بور تسودان والقضارف حيث تجمع مئات المحتجين في منطقة بالسوق الرئيسية لتلك المناطق مرددين هتاف ”تسقط بس .. حرية حرية“.

 

 

وقال التجمع في صفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي إن المحتجين تجمعوا في مدن بينها مدني وسنار جنوبي الخرطوم بالإضافة إلى بلدات أصغر.

 

 

كما وردت أنباء عن اندلاع احتجاجات في ولاية الجزيرة وقال شهود إن المتظاهرين أغلقوا طريقاً رئيسياً في حي النوبة جنوبي الخرطوم أيضاً.

 

واستخدمت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت والهروات لتفريق المظاهرات كما اعتقلت مئات المحتجين وشخصيات معارضة.

 

 

وتشير التقديرات الرسمية إلى أن عدد القتلى بسبب المظاهرات 26 بينما تقول جماعات حقوقية إن أكثر من 40 لاقوا حتفهم.

 

 

وفي الأثناء كشف وزيرالدولة بوزارة الإعلام و الإتصالات وتقانة المعلومات الاستاذ مامون حسن ابراهيم عن شروع جهات الاختصاص بالدولة فى اتخاذ الاجراءات العملية عبر البوليس الدولى “الانتربول” والاجهزة المحلية لملاحقة المحرضين وناشري المعلومات والاخبار الكاذبة حول الاوضاع بالبلاد خاصة على مستوى وسائط التواصل الاجتماعى وفق الاجراءات القانونية.

 

 

وعرضت فضائية محلية بالسودان نماذجاً لمقاطع فيديو لناشطين يحرضون على القتل.

 

 

 

وفيما يصمم ” تجمع المهنيين” المعارض على مواصلة التظاهرات حتى إسقاط النظام، قال نقيب الصحفيين السودانيين الأستاذ الصادق الرزيقي “المحسوب للحزب الحاكم” في لقاء مع قناة العربية مساء الخميس، أن المظاهرات قد خرجت بأعداد قليلة وفي أماكن متباعدة، لن تؤثر على الأرض، وأن النظام متماسكاً، والشعب السوداني لم يعد يكترث لذلك إذ تسير حياته اليومية بشكل طبيعي.

 

 

وقالت مذيعة قناة “العربية الحدث” في معرض سؤالها لمراقب سوداني مساء اليوم الخميس، أن الصور التي تردهم لمظاهرات اليوم تُعد فيها أعداد المتظاهرين “بالمئات”، في إشارة لقلتهم.

 

 

 

وبحسب “كوش نيوز” أن مظاهرات اليوم 24 يناير2019، تعد الأوسع إنتشاراً على المستوى الجغرافي في “يوم واحد”، منذ إنطلاقتها قبل خمسة أسابيع.

 

 

 

ويشهد السودان منذ 19 ديسمبر مظاهرات منددة بنظام الرئيس السوداني البشير، مطالبة برحيله، في حين يتمسك النظام بالتغيير السلمي عبر صندوق الإنتخابات المزمع قيامها العام المقبل.
الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب



اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.