عجائب السودان السبعة

عجائب السودان السبعة


2018 بحسابات الأرقام لا تعد سنة كبيسة ..فهي لا تقبل القسمة على أربعة وإن كانت تقبل القسمة على 2 ..وفي المقابل لم تكن أيضا بسيطة ..لكن حصلت فيها أشياء عجيبة وغريبة في بلادنا المتفردة في كل شيء فحق لنا التوثيق للدخول في موسوعة غينيس للأشياء الغريبة ..العام الماضي حين أحاطت بنا الضغوطات الاقتصادية وحاصرتنا الأزمات …و قضينا أغلب أوقات السنة في الصفوف بأنواعها ..وضاعت علينا لحظات سدى حسبت من أعمارنا ولم نستطع فيها اضافة شيء إلى حياتنا .

الثلاثة أشهر الاخيرة في 2018 ..لم أستطع صرف راتبي الذي أتلقاه نظير عملي في مؤسسة حكومية ..وكنت كلما ذهبت إلى صراف آلي أجده خالياً من أي نقود ..وإن ذهبت إلى البنك ..يجيبني موظف البنك ببرود (ما في كاش )..فكانت أولى العجائب بعنوان (قروشك حقتك ماتقدر تتحصل عليها ) ..ولا زالت مشكلة الكاش تراوح مكانها ..بل افرزت واقعاً جديداً ..فقد صار من المعتاد أن تذهب لانجاز معاملة ما ..وتسأل عن الموظف المسؤول ..يكون الرد هو (في صف الصراف )..وصارت رقم إثنين في اختراعات الوضع الراهن ..هو تسجيلات صف الصراف (تلك قصة أخرى )

الظاهرة العجيبة الثالثة ..أنه و في 2018 صار للعملة الورقية السودانية سوق خاص ..سعر للكاش وآخر للشيك ..وأصبح من المعتاد أن تجد إعلانا اسفيريا لشخص يبحث عن كاش مقابل شيك والفارق الرقمي يتسع كل يوم ..فالخمسين كاش يقابلها 65 شيك وهلم جراً ..و لن يثير الاستغراب أن يوقفك أحدهم عند المحاسب في اي موقع تجاري ويطلب منك الكاش الذي تحمله مقابل لأن يدفع لك بالبطاقة ..ذلك أن الكاش عملة صعبة ونادرة والساقية لسه مدورة ..والفورة مليون …

اما العجيبة الرابعة ذلك أنه ولأول مرة في تاريخ الانسانية ..يصرح وزير مالية بلاد ..انه (لا يمكن تغذية الصرافات لأن المواطن يسحب ويخزن) ..لا يفوتنا أن نذكر ان السيد وزير المالية .. كان يتكلم عن رواتبنا ..وفي اعتقاده أننا ندخر هذه الأموال ولا نستخدمها للأكل والشرب والعلاج ..أذ ربما وصلته تقارير أن هذه الخدمات توفرها الدولة لنا مجاناً ..أو اننا ملائكة لا نأكل ولا نشرب ولا تصيبنا الدنيا بأمراضها ..

أطرف عجائب 2018 هي الخامسة ..وهي اعتراف السيد رئيس الوزراء بأن هناك (مفسدين) اغتنوا وكنزوا من أموال البنوك ..لكنه لا يستطيع الافصاح عن أسمائهم ..لأن التشهير ممنوع بأمر القانون !!!…طيب سؤالي الذي يدور في رأسي وهو يمثل سادسة العجائب .. ( القانون الذي يمنع التشهير بالفاسدين ..هل هو ذاته الذي يسمح باحتجاز اموال المواطنين داخل البنوك ضد ارادتهم؟ !!) ..اما سابعة العجائب فاننا سنفرد لها مقالاً خاصاً ..قريبا وأقعدوا عافية.

إضغط هنا للإنضمام لمجموعة كوش نيوز في الواتساب

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.