محاكمة المتهمة بقتل زوجها حمد بارواي ودفنه لمدة عام

محاكمة المتهمة بقتل زوجها حمد بارواي ودفنه لمدة عام


 

تابعت مصادر وقائع البلاغ الذي تنظره محكمة الجنايات ببورتسودان وذلك علي إثر اختفاء الباش مهندس حمد بارواي من منزله بأحد الأحياء ببورتسودان لتظل عمليات البحث عنه متواصلة إلي أن تكشفت الحقائق بقدوم شقيق الباش مهندس المختفي للاطمئنان علي أبناءه وأثناء جلوسه بالمنزل حضر أحد أطفال الباش مهندس وقال بأن موبايل أبيه مع والدته ليشك شقيق الباش مهندس في الأمر ليقوم بإخطار الشرطة التي تابعت موبايل المرحوم .

 

ورصدت عدة مكالمات قامت بها الزوجة بزعم أنها صادرة من زوجها وبالقبض على الزوجة والتحري معها اعترفت بارتكابها الجريمة بقتل الزوج ودفن جثمانه في حوش ملاصق للمنزل الذي يقطنون به وكان الحوش الخالي قد اشتراه الزوج لزوجته كهدية وكانت الزوجة قد استعانت بأشخاص لحفر المكان الذي قامت بدفن جثة الزوج بداخلها كما قامت بتحنيط الجثمان بمادة الفورملين .

 

وكانت الزوجة بعد قتل الزوج ودفنه تقوم بالاتصال بالمستأجرين لعمارة الزوج وأفادتهم بأن زوجها مسافر وعليهم إحضار الإيجارات لها كما كانت تبعث برسائل إلي أسرته برقم تلفونه بأنه لديه بعض المشاكل سوف يقوم بحلها وبعد ذلك يعود إلى منزله كما كانت الزوجة تبعث برسائل إلى مكان عمله وتخطرهم بأنه سوف يعود عندما ينهي بعض المشاكل وبمواجهة الزوجة بالرسائل الصادرة من موبايل المرحوم انهارت واعترفت بقتله وبعد اكتمال التحريات حول البلاغ إلى المحكمة وسط حشود كبيرة من أسرة القتيل وزملائه والمحامين وطلبة الجامعات ليقوم المتحري بتقديم يومية التحري متكاملة ومستندات الاتهام وإفادات المستأجرين الذين تلقوا رسائل من موبايل المهندس حمد بارواي وكانت ترسلها الزوجة للتمويه إلى أن وصلت المحكمة إلي سماع إفادات عدد من الشهود بحسب صحيفة الدار واعتراف الزوجة التي أقرت بارتكابها للجريمة .

 

وأثناء سير إجراءات المحاكمة قدم استئناف حوى عدة نقاط قانونية ليتم رفع الملف إلى محكمة الاستئناف ويترقب الجميع صدور قرار الاستئناف للسير في إجراءات المحاكمة التي شغلت الرأي العام ببورتسودان وسوف تتابع الدار التطورات إلى أن يقوم القضاء الموقر بإصدار الحكم بإذن الله .

 

الخرطوم (كوش نيوز)

انقر على هذا الرابط للانضمام إلى مجموعة كوش نيوز واتساب

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.