بالصور : في مشهد رائع السفير البريطاني يمسك “بالواسوق” في إحدى مزارع قرى السودان الوادعة

بالصور : في مشهد رائع السفير البريطاني يمسك “بالواسوق” في إحدى مزارع قرى السودان الوادعة


في مشهد رائع ينم عن البساطة والتواضع، وسحر أرياف السودان والأمن والحب والسلام الذي يعمها، حصلت “كوش نيوز” على صورة حصرية للسفير البريطاني بالسودان، وهو يمسك مع زميله”بالواسوق” ظهر السبت، بإحدى مزارع قرية “ودرملي” 60 كلم شمالي العاصمة السودانية الخرطوم.

 

وذلك خلال زيارة السفير البريطاني وبعض أعضاء البعثة إلى الناظر محمد سرور رملي، بقريته الوادعة “ودرملي”، والذي تجول خلالها على بساتين الفاكهة، كما إمتطوا قارباً للتنزه بنهر النيل.

 

و “الواسوق” هو هو آلة بدائية، تستخدم منذ قديم الزمان، تتكون من عود خشبي، ومسطح حديدي، وحبال، يستخدمها ” شخصان” لتسوية الأرض، ورفع السرابات والأحواض وجداول المياه.

ويُعد الناظر “ود رملي” من رواد النشاط البستانى فى السودان ومن مؤسسي جمعية فلاحة البساتين 1943م ، والتى مازالت تقوم بدور رائد فى هذا المجال.

 

وودرملي هي قرية سودانية وادعة رائعة تقع فى ولاية الخرطوم شمال محافظة الخرطوم بحري، تشتهر بالزراعة نسبة لقربها من نهر النيل وأراضيها الطينية الخصبة واهمها زراعة الحمضيات والفواكه بانواعها بالاضافة الى زراعة البطاطس والبصل والاعلاف، وجميع انواع الخضروات وبها مشروع ودرملي الزراعي، ويعتبر من اقدم المشاريع الزراعية بالسودان، وتربية الحيوان مثل الماشية والأغنام.

 

وحملت زيارة السفير البريطاني للقرية الكثير من الرسائل الإيجابية الطيبة، التي تعبر عن عمق العلاقة بين الشعبين الصديقين.
أبومهند العيسابي
الخرطوم (كوش نيوز)

انقر على هذا الرابط للانضمام إلى مجموعة كوش نيوز واتساب

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.