انفراج أزمة “الكاش” وعودة (84%) من الصرافات الآلية للعمل

انفراج أزمة “الكاش” وعودة (84%) من الصرافات الآلية للعمل


 

أكد رئيس إتحاد المصارف السوداني عباس عبدالله عن إستمرار تزويد الصرافات الآلية كافة بمبالغ متفاوتة من النقود أمس السبت (اليوم الأول لقرار البنك المركزي بضخ (الكاش) للصرافات الآلية) لمقابلة احتياجات العملاء .

 

وكشف عبدالله عن تزويد المصارف بمبالغ مالية بقيمة (5) ملايين جنيه لكل مصرف لتغذية صرافاتها حسب السعة، وقال إن هذا المبلغ يكفي لفترة (7) أيام تقريباً لتتم معاودة تزويد المصارف بالسيولة مرة أخرى متى ما فرغت منها، ولفت إلى تكوين غرف عمليات باتحاد المصارف السوداني وبالمصارف كافة تعمل على مدار (24) ساعة لمتابعة التغذية للصرافات وتزويد الصرافات التي تخلو من النقود أول بأول .

 

من جهته أكد المدير العام لشركة الخدمات المصرفية الإلكترونية، مسؤول التشغيل الفني للصرافات الآلية عمر عمرابي استئناف نشاط معظم الصرافات الآلية أمس بنسبة (84%) حوالي (1230) صرافاً من جملة (1540) صرافاً عاملاً بالبلاد تعمل على مدار اليوم، نافياً بشدة ترفيع سقف السحوبات النقدية من الصرافات الآلية من ألفين الى (4) آلاف جنيه، وقال إن السحوبات ثابتة في  (2000) جنيه .

 

وفي سياق ثانٍ  وبحسب صحيفة السوداني، لفت مصدر مسؤول بالبنك المركزي الى إستلام جميع فروع بنك السودان بالولايات البعيدة مبالغ مقدرة من النقود، تم إيصالها بالطائرات وتوزيعها على المصارف التجارية والصرافات العامة بكل ولاية لبدء عملية ضخ النقود لسد احتياجات المواطنين المالية، فيما تم تسليم الولايات القريبة حصتها من السيولة النقدية بالسيارات .

 

 

الخرطوم (كوش نيوز)

انقر على هذا الرابط للانضمام إلى مجموعة كوش نيوز واتساب

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.