نيابة المعلوماتية: شبكات دولية تدير الجرائم الإلكترونية بالسودان

نيابة المعلوماتية: شبكات دولية تدير الجرائم الإلكترونية بالسودان


 

كشف المستشار بنيابة جرائم المعلوماتية إسلام تاج السر عن إحصائية البلاغات في العام الحالي ، وقال منذ شهر يناير حتى نهاية شهر مارس وردت إليهم حوالي (656) بلاغاً فيما بلغ عدد البلاغات منذ شهر يناير حتى شهر أكتوبر (2.400) بلاغ ،

 

وقال إن السودان يواجه الكثير من الجرائم الإلكترونية التي تديرها شبكات دولية مرتبطة بالجرائم الدولية التي تديرها منظمات دولية مثل الإرهاب والاتجار بالبشر والقرصنة والهكر ، وعدد أنواع البلاغات الإلكترونية التي ترد إلى النيابة مثل القرصنة والهكر والتنصت ودخول المواقع الإلكترونية وغسل الأموال وجرائم الإرهاب والملكية الفكرية والقرصنة على البنوك ، وقال إن هناك جهات لم يسمها تستقطب الشباب في الجرائم الإلكترونية والإتجار بالمخدرات .

 

وقال إن السودان لم يوقع مع شركة (فيس بوك) لمدهم بالمعلومات ولكن فيس بوك يمدهم بالمعلومات المتاحة وليست الكافية .

 

وقال هناك مذكرة لإجراء اتفاقية مع شركة فيس بوك أمام النائب العام قيد النظر

وبحسب صحيفة الصيحة أوضح أن خطر الجرائم الإلكترونية يعاني منه العالم أجمع ، وقال إن أكثر دولة تعرضت للقرصنة كانت مدينة دبي الإماراتية من موظفين هنود .

 

وأشار إلى أن الجرائم الإلكترونية جرائم عابرة للوطن مخدمها بالخارج وتبث مواد من خارج السودان ، وطالب بإبرام اتفاقيات دولية للقضاء على الجرائم الإلكترونية ، وقال لم يسبق أن تم استرداد متهم في جرائم إلكترونية من خارج البلاد وأنهم قاموا بطلب استرداد في قضايا إلكترونية ولم يتم الرد من الدول التي تمت مخاطبتها بشأنها .

 

ونوه إلى أنهم يواجهون كثيراً من المحددات التي تحول دون القبض على المتهمين في الجرائم الإلكترونية وذلك من خلال تطور التخفي وهي برامج تحول دون الكشف عن هوية من هو على الشبكة الإلكترونية ، بجانب استخدام الأسماء المستعارة واستخدام مخدم خارجي موضحاً أن سيد لبط الشهير في الجرائم الإلكترونية لم يتم استرداده ولكن تم القبض عليه داخل السودان .

 

الخرطوم (كوش نيوز)

انقر على هذا الرابط للانضمام إلى مجموعة كوش نيوز واتساب

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.