أبقوا عشرة على بعض ..

أبقوا عشرة على بعض ..

مرات كتيرة بنحس إننا ماقادرين نكمل في حاجات مختلفة…دراسة….طريق..علاج …غربة….أو حتى علاقات بتخصم من راحتنا …

مرات كتيرة بنحس إننا عاجزين تماماً عن احتمال بعض….لدرجة اننا بننزوي بي روحنا بعيد شديد….

لا ومرات روحنا زاتا بتكون محرقانا…يعني الواحد ماطايق روحو….

لكن في كل الحالات دي في يقين قوي بيسوقك لحد ما تشوف النور….قدرة بتجيك في لحظة الصفر الاحتمالي بتديك طاقة تفضل معاك بعد تكمل دربك…وتكملا بالفرح….والابتسامة تعلو ملامحك…

اليقين ده قد يكون عن قناعة إنك محتاج تكمل…أو إنك مضطر خوفاً من المجتمع أو الناس الحوالينك..أو احترامك للآخر هو الجابرك تكمل في حال كان الموضوع علاقة أو تحفيز الناس ليك إذا كان الموضوع دراسة أو غربة أو طريق…

أو قد يكون اليقين زول واحد بيمدك بالطاقة الإيجابية الكافية لتدمير أي طيف انهزام بيحوم حوالينك…نحن محتاجين جداً للصنف الأخير ده من الناس..بس حاجتنا ليهم ما بتعني أنهم ما محتاجين لينا..لأن العطاء مابيكون أبدي على الإطلاق..مهما كانت قدرة المعطي على التضحية بيصل لي نقطة الصفر الاحتمالي القبيل كنا فيها ديك..

ويجئ الدور علينا نحن…عشان نرد الجميل…

وتظل الطبيعة البشرية…الحاجة للآخر حاضرة وإن غاب الآخرون…لأن الذكريات بتراودك حتى اتجاه الأموات….وقد تستلهم طاقتك المطلوبة دي من جملة لراحل قبل سنوات ضوئية…..

أبقوا عشرة على بعض..وأنا ببقى عشرة على اليقين….

واليقين…هو ذلك الشخص الذي يختبئ خلف كل نبضة قلب وكل ذكرى..يرتبط بالأماكن كلها وترتبط به ارتباطاً وثيقاً….

وأنت يقيني .



اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.