“وثيقة” تكشف عن طموح رئيس مجلس الوزراء السوداني الجديد مُنذ أن كان يافعاً

“وثيقة” تكشف عن طموح رئيس مجلس الوزراء السوداني الجديد مُنذ أن كان يافعاً

نشرت مجموعة “عشاق الصور التاريخية القديمة”، قُصاصة لصحيفة طلابية تعود إلى ثمانينات القرن الماضي، ظهر فيها “معتز موسى” رئيس مجلس الوزراء السوداني، الذي تم تعيينه مؤخراً، مع مجموعة من زملائه الطلاب، وقد جاء مُعبراً عن طموحه في المستقبل قائلاً : ” فالنتخير دوماً فى الذُرى أطولها”، في إشارة لهدفه السامي لسعيه الحثيث للوصول إلى قِمة النجاح، مما شد انتباه مواقع التواصل الاجتماعي، بحسب ما نقل محرر “كوش نيوز”.
وصل “موسى” إلى القمة بعد أن تساقط شعره الكثيف وزحف الصلع، واشتعل الرأس شيبا، الأمر الذي جعل أحدهم يعلق ” لكل مجتهدٍ نصيب، فمن كد وجد” ملمحاً لجده ومثابرته لتحقيق طموحه، فيما علق آخر: أنظر إلى كلماته في دفتر التخرج أو الذكريات يقول: “فالنتخير دوماً في الذرى أطولها ” تعليقه هو الوحيد دون زملائه الذي يحمل في طياته الطموح الذي لا يوجد له حدود “.
وتبادل روّاد مواقع التواصل الاجتماعي، صورة أخرى لـ “موسى” وهو مجاهد في أحراش جنوب السودان قبل الانفصال، يمتشق سلاحاً من نوع”كلاشنكوف” بجانب الشهيد علي عبدالفتاح بمتحرك توريت، مع مجموعة من أصدقائه، في مطلع التسعينيات.
وتشير “كوش نيوز” إلى أن “معتز موسى، الذي كان وزيرًا للموارد المائية والري والكهرباء في الحكومة المقالة منذ العام 2013، تقلد عدة مناصب مهمة داخل السودان وخارجه، حيث عمل دبلوماسيًا برئاسة وزارة الخارجية من العام 1992 وحتى 1994، وقنصلاً بسفارة السودان في جمهورية ألمانيا الاتحادية في الفترة من 1994 – 1998.
وفي داخل السودان، عمل رئيس الوزراء الجديد، مديرًا للمركز القومي للإنتاج الإعلامي، وهو مركز يتبع للحكومة السودانية، وأيضًا مديرًا للإدارة العامة للإعلام والمعلومات، ثم الإدارة العامة للتمويل، كما عمل في الإدارة العامة للمشروعات بوحدة تنفيذ السدود، ليعتلي أخيراً منصب رئيس مجلس الوزراء السوداني ، وسط تكهنات بإعداده خليفةً للرئيس البشير، مُتخيراً في الذرى أطولها كما طمح .
ابومهند العيسابي
الخرطوم (كوش نيوز)



اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.