مجموعة الإصلاح بالاتحادي الديمقراطي: “بأي حق ومنطق تم تعيين بلال ومن معه”

مجموعة الإصلاح بالاتحادي الديمقراطي: “بأي حق ومنطق تم تعيين بلال ومن معه”


 

بعث تيار الإصلاح بالحزب الاتحادي الديمقراطي برسالة إلى مساعد رئيس الجمهورية، نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني الدكتور فيصل حسن إبراهيم رفض فيها تعيين الدكتور أحمد بلال عثمان كجناح للحزب في حكومة الوفاق الوطني .

 

وتحصلت مصادر موثوقة على نسخة من الرسالة التي بعثت بها مجموعة الإصلاح بالحزب ممهورة بتوقيع الناطق الرسمي باسم مشروع الإصلاح والتغيير بالحزب الاتحادي الديمقراطي خالد الفحل، وشددت المجموعة على أن وزير الداخلية المعين د. أحمد بلال عثمان لا يملك الصحة القانونية لحزب لم يعقد مؤتمره العام منذ 15 عاماً .

 

ونوهت إلى أن مؤسسات الحزب غير منتخبة واعتبرت تعيينه مخالفاً للدستور، وقالت الرسالة “بأي حق ومنطق تم تعيين بلال ومن معه”، واعتبرت الخطوة تدخلاً من المؤتمر الوطني لفرض وصايته على الحزب بغرض إضعاف وتفكيك الحزب وإقصاء الطرف الأخر في الصراع .

 

وقطعت مجموعة الإصلاح بأن الوضع القانوني في الحزب لا يسمح بتعيين شاغلي المناصب الدستورية إلا بعد انعقاد المؤتمر العام، واستناداً على قوانين البلاد، وطالبت وبحسب صحيفة الصيحة مجموعة الإصلاح بإيقاف جميع الإجراءات التي تم بموجبها تعيين شاغلي المناصب الدستورية في الحزب .

 

الخرطوم (كوش نيوز)

انقر على هذا الرابط للانضمام إلى مجموعة كوش نيوز واتساب

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.