أخبار

داعية ينتقد إعلان الحكومة الاتجاه لتوقيع “سيداو”

هاجم رئيس تيار الأمة الواحدة، محمد علي الجزولي، وزارة العدل على خلفية اعتزامها التوقيع على اتفاقية “سيداو” باعتبارها مخالفة للشريعة الإسلامية.

 

وأعلنت وزارة العدل الإثنين الماضي، عزمها المصادقة على اتفاقية إلغاء كافة أشكال التمييز ضد المرأة “سيداو” مع التحفظ على بعض البنود – لم تفصح عنها  على غرار ما فعلته المملكة العربية السعودية.

 

واعتبر الداعية الإسلامي التوقيع على الاتفاقية أكبر جريمة بحق الأسرة وخيانة للأمة، كما عدها ” كارثة لن تزيد السودان إلا ضنكا وشقاءً وفقراً.

 

وقال في بيان مخاطباً الحركة الإسلامية ” أضربوا على يد المزمعين الإقدام على هذه الجريمة قبل أن تغرق سفينة الاستقرار فوضى وسفينة الأمن خوفاً ورعباً يسلطه الله عز وجل على الناقضين للعهود من عباده”.

 

وصادقت غالبية الدول العربية على هذه الاتفاقية كما وقعت عليها السعودية مع تحفظ عام على كل الاتفاقية وبالأخص بندين من بنودها الثلاثين بحسب صحيفة الانتباهة، هما أنه في حال تعارضت أي من بنود الاتفاقية مع المتفق عليه في الشريعة الإسلامية فلن تلتزم السعودية بتنفيذ البند.

 

ويؤكد شيوخ الإسلام والدعاة الرافضون لاتفاقية “سيداو” أنها تخالف الشريعة الإسلامية حيث تسمح بالشذوذ الجنسي وزواج المثليين الذي تقره في نصوصها.

 

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




زر الذهاب إلى الأعلى