أخبار

ضرار: الإنقاذ مشروع دعوي ولن ننقطع عنه

قال وزير الدولة بوزارة المالية السابق د.عبدالرحمن محمد ضرار، إن السودان خيب توقعات البنك الدولي الذي توقع انهيار الاقتصاد السوداني بعد انفصال الجنوب، مبيناً أن الإنقاذ مشروع دعوي، وسنظل نخدمه ولن ننقطع عنه.

وأفاد ضرار خلال مخاطبته برنامج “التواصل مع الرموز والشخصيات الوطنية” الذي ينفذه الاتحاد العام للطلاب السودانيين، بأن السودان عبر مرحلة ما بعد الانفصال، مشيداً بتفهم قطاعات الشعب السوداني المختلفة.

وأضاف “أكدنا القدرة على العبور بالاقتصاد السوداني بعد انفصال الجنوب، وخروج نسبة كبيرة من عائدات النفط من خزينة السودان”.

في السياق، أوضح ضرار أنه منذ فترة توليه المنصب الوزاري تحرى الرزق الحلال، وعبر عن رضاه عن قرار رئاسة الجمهورية بإعفائه من المنصب، والثقة التي أولاها له رئيس الجمهورية بالمنصب، مُعتبرا أن إعفاءه جاء لتقديرات القيادة السياسية بالبلاد.

إلى ذلك، عبر رئيس الاتحاد العام للطلاب السودانيين المهندس عمار علاء الدين، عن تقدير شريحة الطلاب للمجهود الذي بذله ضرار، باعتبار أنه شخصية قدمت الكثير السودان.

وأكد علاء الدين بحسب الشروق – أن الهدف من الزيارة الشكر والتقدير لما بذله ضرار من مجهودات مقدرة في الاقتصاد الوطني، ودعمه اللامحدود لبرامج ومشروعات الطلاب الخدمية في مظلة الحماية الاجتماعية ودعم الوجبة.

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى