مصرع تلميذين بانفجار قرنيت بشمال دارفور

مصرع تلميذين بانفجار قرنيت بشمال دارفور

لقي تلميذان مصرعهما نهار الأربعاء في مدرسة الفاشر الجنوبية الثانوية النموذجية للبنين، بولاية شمال دارفور، بسبب انفجار قرنيت يُعدُّ من مخلفات الحرب، حيث كانا يلعبان به أثناء إعداد المدرسة للاحتفال بنهاية العام الدراسي 2017 – 2018م.

وأكد معتمد الفاشر التجاني عبدالله صالح، في تصريح لـ (شبكة الشروق)،يوم الاربعاء 14فبراير -أكد أن الأجهزة الأمنية باشرت عملها القانوني والفحص، للتعرف على التلميذين وتسليمهما إلى ذويهما، واتخاذ الإجراءات لعدم تكرار مثل هذا الحادث.

ونبَّه المعتمد إلى أن الحادث ليست فيه شبهة جنائية، وهو نتيجة وجود مخلفات الحرب والتخلص غير الآمن منها برميها في الشوارع، مما يشكل ذلك خطراً على حياة المواطنين خاصة الأطفال.

وناشد المعتمد المواطنين التبليغ الفوري للأجهزة المختصة حال العثور على أي جسم غريب.

بدوره، أوضح مدير مدرسة الفاشر الجنوبية الثانوية للبنين عبدالله صالح عبدالله، لـ (شبكة الشروق) أنه أثناء تجهيزات المدرسة للاحتفال بنهاية العام الدراسي، سمع دوي انفجار أحدث دخاناً وغباراً على مقربة من مكان الاحتفال، مبيناً أنهم هرعوا إلى المكان، حيث تبين لهم وجود تلميذين ملقيان على الأرض.

وأضاف لــ (شبكة الشروق) أنه تم إبلاغ إدارة التعليم والأجهزة المختصة، قائلاً إنها حضرت وتعاملت مع مسرح الحادث، موضحاً أن أحد التلميذين تم التعرف عليه، بينما لم يتم التعرف على الآخر، وتم إرسال الجثتين إلى مشرحة مستشفى الفاشر التعليمي.

الخؤطوم (كوش نيوز)

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *