مجلس الأحزاب يرفض إعتماد “وحدة الإتحاديين”

مجلس الأحزاب يرفض إعتماد “وحدة الإتحاديين”

رَفَضَ مجلس شؤون الأحزاب السياسية، اعتماد الوحدة بين الحزب الاتحادي الديمقراطي، وحزب الحركة الوطنية الاتحادية مجموعة صديق الهندي، وبرّر المجلس رفضه – حسب المدارية نت -الخميس 11يناير -لاعتماد توقيع وحدة اندماجية بين الطرفين، وفقاً لطلب تَقَدّمَ به القيادي بالحزب الاتحادي بروفيسور علي عثمان محمد صالح، نائب رئيس اللجنة العليا للمؤتمر العام للحزب، أنّ إيداع المُستندات في ملف الحزب إنما يكون بطلب يقدمه الأمين العام المُكلّف للحزب د. أحمد بلال عثمان أو من يفوضه كتابةً.
وقال قرار مجلس الأحزاب الممهور بتوقيع رئيس المجلس عثمان محمد موسى: “إنّ البروف علي عثمان محمد صالح، مقدم طلب اعتماد الوحدة لا يملك أي صفة تنظيميّة تؤهله للتوقيع إنابةً عن الحزب الاتحادي الديمقراطي، وإنما يكون الاتفاق بالتوقيع مع الأمين العام المُكلّف، وأن يتم الإيداع للمجلس باسمه وبصفته التنظيمية، لذا لا يُمكن قُبول هذا الطلب”، وقرّر مجلس الأحزاب عدم قُبُول إيداع وثيقة اندماج بين الحزب الاتحادي الديمقراطي والحركة الاتحادية الوطنية (تحت التأسيس)، وأُبلغ الأطراف بفحوى القرار.

الخرطوم (كوش نيوز)

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *