كمال عمر : هناك جهات تراقب مكالمات السياسيين

كمال عمر : هناك جهات تراقب مكالمات السياسيين

اتهم القيادي بحزب المؤتمر الشعبي النائب البرلماني كمال عمر جهات لم يسمها وصفها بالمعلومة للجميع بمراقبة مكالمات السياسين وقال انه ليس هناك حصانة علي مكالماتهم وان هناك جهات معلومة تتغول عليها وعلي خصوصية اتصالاتهم . وطالب عمر بحسب مانشر بالجريدة الثلاثاء 3 اكتوبر الشعب السوداني بمقاضاة الهئية القومية للاتصالات لربطها تسجيل بيانات الشريحة بالرقم الوطني ، واعتبر ان ذلك يعد وصايا علي حرية الناس وتقييد وتغول علي الحريات وعلي الدسنور دون سند قانوني .
مشيرا الي ان الدستور يكفل للناس حرية الاتصال ويحمي خصوصيتهم وقال( علي الشعب ان يحمي دستوره لافتا الي ان قرار الاتصالات “اداري” وليس قانونيا واعتبره مخالف للدستور وللمواثيق الدولية .واعتبر القانوني حسن جدة ربط شريحة الهاتف بالرقم الوطني تضييق علي المستخدم موضحا بان الشريحة في الاساس مسجلة باوراق ثبوتية ولا يوجد مايستدعي إعادة تسجيلها بحسب مازكر معتبرا قرار وزارة الاتصالات لا يسنده منطق وفيه شبهة مراقبة للناس والاطلاع علي مكالمتاتهم وقال : إن من يدافعون عن القرار يدافعوا عنه بحجة ربط الشريحة بالرقم الوطني يسهل القبض علي المجرمين نقول لهم هناك وسائل اخري لقبض المجرمين غير مراقبتهم .

الخرطوم (كوش نيوز)

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *