صبي ينهي حياته شنقاً بسبب منعه من العمل وترك الدراسة

صبي ينهي حياته شنقاً بسبب منعه من العمل وترك الدراسة

أنهى صبي في السادسة عشرة من عمره حياته شنقاً بعد أن منعته أسرته من العمل وترك الدراسة في مدينة بورتسودان بولاية البحر الاحمر وبحسب صحيفة اليوم التالي أن الصبي ابدى رغبته في ترك الدراسة والعمل لمساعدة اسرته التي منعته من العمل،

وفي يوم الحادث تكرر النقاش حول الموضوع قبل خروجهم من المنزل، بيد ان الصبي اضمر في نفسه شيئا وفوجئ به افراد اسرته متدلياً من سقف حجرة بالمنزل وقاموا بابلاغ الشرطة التي اتخذت الاجراءات اللازمة وانزلت الجثة وحولتها للمشرحة بعد تدوين بلاغ بالوفاة في ظروف غامضة تحت المادة (51) اجراءات .

الخرطوم (كوش نيوز)

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *