المتحري يكشف تفاصيل مقتل الطالبة الجامعية سامية ورمي جثتها داخل مدرسة ثانوية بأم بدة

المتحري يكشف تفاصيل مقتل الطالبة الجامعية سامية ورمي جثتها داخل مدرسة ثانوية بأم بدة


كشف المتحري الملازم شرطة عبد الله التابع إلى قسم شرطة أم بدة شمال تفاصيل تحرياته مع المتهم بقتل الطالبة الجامعية سامية خنقاً داخل مدرسة ثانوية بمنطقة أم بدة، وأفاد في أقواله أمام قاضي محكمة جنايات أم بدة موسى حسن ، بأن الشاكي أبلغ قسم شرطة أم بدة شمال بأن المتهم تربطه علاقة غير شرعية بالمجني عليها وخنقها حتى لقيت حتفها.

 

وأضاف المتحري بأنه أخذ أقوال شهود الاتهام وأكد اثنين منهما بوجود علاقة بين المجني عليها والجاني وبالقبض على المتهم اعترف بارتكابه الجريمة وأكد وجود علاقة بينه وبين القتيلة، وعندما علم انها حملت منه سفاحاً طلب مقابلتها داخل مدرسة ثانوية وخنقها بالثوب حتى فارقت الحياة وأخذ هاتفها وهرب.

 

وتعود التفاصيل حسب الاتهام إلى أن الشرطة تلقت بلاغاً بوجود فتاة متوفية داخل مدرسة ثانوية بأم بدة ،عندها هرع فريق من شرطة مسرح الحادث إلى موقع الحدث برفقة الأدلة الجنائية، وتحريزه ورفع البصمات وإرسالها إلى المعامل الجنائية ، وأمرت النيابة بتحويل الجثة إلى المشرحة لمعرفة أسباب الوفاة وألقت القبض على المتهم، وأخضعته للتحريات موجب المادة 130/146 جنائي والتي اتضح خلالها وجود علاقة بين المتهم والمجني عليها وبعد  اكتمال التحريات حول البلاغ إلى المحكمة التي استمعت للمتحري وحددت جلسة لسماع الشاكي في البلاغ بحسب صحيفة الدار، والجدير بالذكر أن الاستاذ علي حسن عبد الرحمن مثل الاتهام عن أولياء الدم عن الحق الخاص.

 

الخرطوم (كوش نيوز)

انقر على هذا الرابط للانضمام إلى مجموعة كوش نيوز واتساب

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.