امرأة تطلب الطلاق لاعتناق زوجها للمسيحية

امرأة تطلب الطلاق لاعتناق زوجها للمسيحية


 

في أول قضية طلاق من نوعها ينظرها القضاء السوداني رفعت امرأة دعوى طلاق من زوجها أمام محكمة الخرطوم جنوب للأحوال الشخصية الذي ارتد عن الإسلام واعتنق الديانة المسيحية، وقالت الزوجة في العريضة التي تقدمت بها للمحكمة عن طريق محاميها الأستاذ جمال مدني بأنها تزوجت من زوجها وهو مسلم وغادرت معه إلى الولايات المتحدة الأمريكية وأنجبت منه (3) أطفال ومن ثم غادرت معه إلى دولة اسرائيل واستقرت معه في تل ابيب وبعد فترة ليست بالقصيرة خرج زوجها عن ملة الإسلام واعتنق  المسيحية وبدأ يتردد على الكنيسة بصورة مستمرة برفقة أطفاله الثلاثة إلى أن عمد قسيساً، وأوضحت الزوجة انها تمكنت من الاحتيال على زوجها الذي سمح لها بالحضور إلى السودان وعندما وصلت رفعت دعوى تطالب فيها المحكمة بأن تفرق بينها وبينه بحسب صحيفة آخر لحظة، وأرفقت الزوجة مع العريضة مجموعة من الصور لزوجها وهو داخل الكنيسة كمستند اتهام لتعضيد قضيتها إلا أن المحكمة لم تعتمد الصور كبينة إدعاء وأمرت بإعلان الزوج عبر الصحف اليومية للحضور أمام ديوان المحكمة أو انتداب شخص لينوب عنه في الدعوى.

 

الخرطوم (كوش نيوز)

انقر على هذا الرابط للانضمام إلى مجموعة كوش نيوز واتساب

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.